Happy

Posted: فبراير 5, 2018 in Uncategorized

Happy
Tears are ok
Tears can be a joy
When you like to live happily
Share with yourself
Touch and smile inside a heart
Waiting is the enemy of everything
Say I have me!
That are all things
Love everything
It can be the arrived a nice day
Any things may be entrained you
But we can turn to heal
Who belongs to us?!
It wonders happen every day
A tone makes a different way
Amal Sulaiman Ibrahim.

يَــسْـــألُـــوني كـَـيـــْفَ تُــقْــضَــمُ الْـــقـَــصِيدَةْ .
كَــيـــْفَ لــــلِــْــــحزنِ كِــــتَــــابَــــةٌ جَــــدِيـــدةْ؟.
مُــــــدَّ أَيـــُّهَــــا السَّــــحَــــابَ عِــــطْــــرَك الْــــمــَاضي
كَــــأنْـــغَـــامٍ أَصِــــيلَــــةْ .
تَـــعْـــكسُ الرحيلَ
وِدْيــَانًــا عَــــمِـــيــقَــــةْ.
الـْخــُـطى تَـبْـسُطُ خطًّا للجزيرةْ.
إِنْ يـُــــغــــادِرُون يَـــــحْــــمِـــلــــون حُــــريَّــتَــــهُـــــمْ
أَصْــــدَاءَ روحٍ صَقِــــيلَـــــةْ.
يَـتساقطُ الرذاذُ بـَيــْنـَـهُـمْ
آفَـــــاقَ صــــفْــــوٍ لِــــسَّــــكِـــيــــنــَــــةْ.
الــــشُّموعُ تـَــهْـــتفُ الـــلــيْـــلَ قَــوافٍ لِــلْــجــلِـــيلـــــةْ .
يتخلَّى الخـــيْــلُ عنْ سباقِ الرِّياحِ عِــــنْدما يُـــــشِـــــعُّ لــِـــــلْــورى
ضَـــــعْـــــــفُ الــــطَّـــريــــدَةْ .
كَيْ تَـــفِـــــرَّ الهــْــمْــسَــــةُ الْـــحَــــيْـــرى نَـــــــشِــــيدَةْ .
تَــسْــردُ القصَّ نَــوامــــيسًا على سطرِ الشهيدةْ.
إنَّ أحْــــلامَ الـــــطُّــيورِ كَــونــُها دومًـــــا غَــريبــــةْ.

ديوان برونز
نشرت في موقع اللغة العربية صاحبة الجلالة.

غلاف برونز

 http://www.arabiclanguageic.org/view_page.php?id=3946

صورة  —  Posted: يوليو 28, 2014 in Uncategorized

قصيدتي ( تفعيلة مسْتفْعلنْ)

إكْتُتِبتْ على الهواءِ
بالْهواءِ، أحْرفٌ تسْفكُ معْصمَيْ شُرودٍ نالهَا.
حدٌّ لماءٍ جدَّلَ الماءَ بشفْرةٍ لِصَخْرةٍ
غريبةٍ بِأطْوارِها.
يُشعُّ ضوءٌ، فَتَّتَ الْبارودَ في همْسٍ يُذوِّبُ الْورودَ والرَّياحينَ،
خُلاصةً حوتْ إعْصارَها.
تفَرَّدَ الْبَحْرُ بِزرْقةٍ،
تموَّجتْ ظِلالُها.
يَمْضي الْمدى،
ويَصْحبُ السَّارِي الصَّواري،
والْغيومُ أنشأتْ أطْلالَها.
تُنْشدُ تهْويمةُ ريحٍ مالَها؟!.
تَمُوجُ بالْأعماقِ بَريَّةُ موسيقى،
تؤلِّفُ التَّفرُّقَ الطَّويلَ
حينَ طالَها.
نشرت في صحيفة تحولات

http://www.tahawolat.net/ArticleDetails.aspx?Id=4825&ArticleCategory=0

تشرفت بالتثبيت الأولي من الشاعرة فضيلة زياية بتعليق نقدي رائع

http://www.tobad.net/vb/showthread.php?t=15461

 

تشرفت بالتثبيت في منتدى منابر ثقافية بتعليق نقدي متعمق الجدية في النص

http://www.mnaabr.com/vb/showthread.php?t=14066

ديوان ذي لغتي ط٢

صورة  —  Posted: يونيو 23, 2014 in Uncategorized

دعوة مقهى

Posted: مايو 2, 2014 in Uncategorized
إِتَّــسعَ الـْمــدَى وضاقَ مسْرعًـا كطرْفةٍ من عَــيْــنٍ .
يَــسْطــعُ فيه نَــجْمــةٌ وهبَّــةٌ لـِنسْمةْ .
يُـسمِعُنِـي قَــافِــيَـتَيْــنْ .
دعْـوةُ مقْهًى بِــمذاقِ غُــرْبــَـتَيْــنْ .
يغزلُ شعْـرهُ كأجْنحةِ طَيــْــرٍ
يسْبِـقُ الــثَّــانِــيَــتَيــْنْ .
فيسْكبُ امْتناعَ لامْتنَاعَ حرفــًا منْ قناعٍ
يَــجْنحُ ارْتـــَيــَاعــَهُ عــَاطِــفَــتَيــْنْ .
ينُــصُّ أنْ يُــمسَّ ما قَــالتْــهُ أسْــطُــورتَــهُ في سطْــرٍ .
أليْــسَ لــِلــْمُهْمــَلِ صَـبـْـــرٌ ؟! .
هَــلْ كُــــلُّ فـــَاهٍ عَــضَّهــَا نــَابٌ ؟ .
فَـمَــا تقولُ لي بِــلحْـنٍ منــْك بي ؟! .
مُــجزَّءٌ مَــجَــازُهُ ،
ثُــمَّ تصاعدَ الـــْبــُــخارُ قَــهـــْوةً
يـــَلـــْتَــفُّ ، يَـــدنُــو
وَ يُــريــدُنــِي بــــِهــَمْــسَتــَيــْنْ .
صَــارَ الْــبخارُ حَــقـــْــلَ وردٍ
يــَفَــْلـــُقُ الــْوِحْدَةَ صرْخَــتَــيْــنْ .
ديوان صبحٌ يتكور وليل
نشرت في صحيفة (صاحبة الجلالة اللغة العربية)
http://arabiclanguageic.org/view_page.php?id=3509

يا أيها الأبدي

ولا تسبيح لسواك

لك المجد المطلق

في علاك

تقدست بلا تكلف

اللهفة من كل الحشود في رمضائك

بعيد أكبر

تردد للأرحب

السلام ، المحبة أنت .

ومن جزيلك

http://www.mnaabr.com/vb/showthread.php?t=12193

الشعر

Posted: أكتوبر 15, 2013 in Uncategorized

الشعر

الشِّعرُ و الْهوى كمسْكِ الظِّلالْ .
ليلٌ و أخْيليَّةٌ منْ خيالْ .

ألا قَـصصْتِ عنْ جموحٍ سرَى
يَعْبرُه حسٌّ بِحُسْن الْجمالْ ؟! .

منْ نجْد لامسْتِ نجُوم الكرى
روَّضْت خيْلا عنْفوانَ الكمالْ .

منْ قالَ هوْدجًا إلى ذرْوةٍ
ضرْبُ أساطيرٍ لنا في الْمُحال ؟!.

ليْتكِ خبَّرْتِ بـــِســِرٍّ مضَى
حُزْنًا كسَا ألــْوانَ هامِ الجبالْ.

و الجرْحُ كيْفَ صاغَ الحانَهُ
ينْساحُ جمْرًا في احْمرارِ الرِّمالْ .

كيفَ يصِيرُ حُلْمُنا ثــَوْرةً
طريقُنا الطَّويلُ حتَّى المنالْ .

شعر أمل سليمان إبراهيم
ديوان ترنيمات

نشرت أوليا في مجلة بصرياثا
أحد صور بحر السريع

 

 

نالت القصيدة أولا

تعليق الشاعرة المتألقة فضيلة زياية

إلى الأخت الرّائعة “أمل سليمان إبراهيم”!
أوّلا، وقبل كلّ شيء: عيدك مبارك وكلّ عام وأنت بخير…
مرحبا بك معنا عضوا جديدا فعّالا، إن شاء الله…
والبيت بيتك الأوّل!!!
قرأت لك هنا جمالا منسابا انسياب المياه بشكل سريع، كاسم موسيقى بحر القصيدة تماما…
أتمنّى أن تتكرّر زياراتك للمنتدى…
ومنتدى “التّوباد الأدبيّ” دائما أبدا في خدمتك…
دومي بخير…
كي أدوم بخير!!!
تحيّاتي الأخويّة الخالصة.

 أولا مكرر تمام الشكر الجزيل لتثبيت منتدى التوباد الأدبي

الشاعرة إباء إسماعيل

Posted: أغسطس 14, 2013 in Uncategorized

ماذا أقول لك 

الإمتنان ، الشكر ، المودة

كلها لا تفيك 

قدمت بإحسان 

عطاءً يدوم بفضل الرحمن 

إنما علَّ تثبيت قصيدتي ( دمع )  في شهر مبارك في منتدى جسد الثقافة وهو الذي يضم نخبة من الأدباء و إن قل تواجدهم أو لا أعلم 

همس ورود تنبض جنائن المحبة 

وكل عام و أنت و أسرتك و محبيك ترفلون بوافر الخير

دعاء للكريم أن تقرئيها و تتقبليها وتقبليها